الإثنين 29 نوفمبر 2021 الموافق 24 ربيع الثاني 1443
رئيس التحرير
حازم عادل

"تستخدم فى جنازة الملوك".. أبرز معلومات عن "مركب الشمس" قبل نقلها للمتحف المصرى الكبير

الجمعة 06/أغسطس/2021 - 01:18 م
مركب خوفو
مركب خوفو

تستعد وزارة السياحة لنقل مركب خوفو أو " مركب الشمس" كما يطلق عليها من الأهرامات لمقرها الدائم فى المتحف المصرى الكبير فى مشهد مهيب من الأهرامات وحتى المتحف المصرى الكبير وفيما يلي أبرز معلومات عن " مركب الشمس"..

 

-واحدة من بين مراكب الشمس الجنائزية التى صنعت من 5000 سنة نحو عام 2800 ق م، لوضع جثث الملوك، عليها وقت المراسم الجنائزية، وتطلق عليها مركب خوفو.

 

-اكتشفها الأثري كمال الملاخ عام 1954 في منطقة تقع جنوب قاعدة الهرم الأكبر

 

-بدأت وزارة الثقافة المصرية في بناء المركب عام 1961 في نفس الموقع الذي اكتشفت فيه

 

-يصل طول المركب إلى 43.5 مترا وعرضها 6 أمتار وارتفاع مؤخرتها عن الماء يصل إلى 8 أمتار، وارتفاع مقدمتها 5 أمتار


-فيها مقصورة لجسد الملك مساحتها تسعة أمتار، والمركب يعد وثيقة فريدة تدل على براعة الفن المصري القديم في بناء السفن منذ أكثر من 5000 آلاف عام.

 

 

 









 

 

ads
ads
ads
ما هو أفضل مشروع قومى فى مصر خلال الفترة الأخيرة؟

ما هو أفضل مشروع قومى فى مصر خلال الفترة الأخيرة؟